العطا يرد على كباشي: الكيزان فوق رؤوسنا

العطا يرد على كباشي: الكيزان فوق رؤوسنا

العطا يرد على كباشي: الكيزان فوق رؤوسنا


02/04/2024

شنّ مساعد القائد العام للجيش السوداني الفريق أول ياسر العطا هجوماً على نائب قائد الجيش شمس الدين كباشي، على خلفية تصريحاته المسيئة للإخوان المسلمين التي أطلقها قبل (3) أيام.

وامتدح العطا، في تصريح صحفي نقله موقع (الراكوبة)، المقاومة الشعبية التي يهمين عليها الكيزان وفلول النظام البائد، بسبب قتالها إلى جانب الجيش، معتبراً أنّ انتقادها كلمات تذروها الرياح، في ردٍّ على كباشي الذي انتقد المقاومة الشعبية، وحذر من خطرها في المستقبل إذا لم تضبط.

وقال ياسر العطا في تصريحات جديدة: إنّ "المقاومة الشعبية تزود عن حياض الوطن، وعلى كل الفاعلين في السودان الاصطفاف والانتظام فيها".

 

العطا يمتدح المقاومة الشعبية التي يهمين عليها الكيزان وفلول النظام البائد، بسبب قتالها إلى جانب الجيش، ويعتبر أنّ أيّ انتقاد لها كلمات تذروها الرياح.

 

وشدد على أنّه "لا بدّ من التأسيس للمقاومة الشعبية المنتخبة في الأحياء، موضحاً أنّ جزءاً منهم يقاتل في الميدان مع الجيش، وأنّ جزءاً آخر يؤمّن الأحياء، ويساهم في المهام المدنية في كل الجوانب".

وأكد أنّه لا يجب ربط المقاومة الشعبية بفلول النظام السابق، وأنّ الكيزان الآن تضم في صفوفها كوزاً وشيوعيين ومقاومين وغاضبين".

وذكر أنّ كل من يقاتل إلى جانب الجيش، من كيزان أو من شباب غاضبين أو مقاومة، كلهم فوق رؤوسنا، ونحن نكنّ لهم كل الاحترام.

وأكد أنّ المقاومة الشعبية لديها (6) كتائب تقاتل الآن مع الجيش، قائلاً: إنّ هنالك (3) كتائب من أبناء النوبة بأم درمان تقاتل ضمن صفوف المقاومة الشعبية بالعاصمة، وتوجد كتيبة من أبناء دارفور بأم درمان تقاتل ضمن المقاومة الشعبية بالعاصمة".

يُذكر أنّ العطا هو يد رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان الضاربة التي تستهدف القوى المدنية السودانية والدول العربية والغربية التي تسعى لوقف الاقتتال في السودان.  




انشر مقالك

لإرسال مقال للنشر في حفريات اضغط هنا سياسة استقبال المساهمات

آخر الأخبار

الصفحة الرئيسية